التسويق باللغة العربية: محفز لتنمية أعمالك في الشرق الأوسط

إن التسويق باللغة العربية هو أسلوب تسويق الكتروني بعيد المدى وفعال من حيث التكلفة والذي يُمَكّن الشركات من التواصل المباشر مع الجماهير الذين يتحدثون باللغة العربية بلغتهم الأم.

اعتباراً من مارس 2017، أصبح هناك أكثر من 175 مليون مستخدم للإنترنت من الذين يتحدثون باللغة العربية في العالم. وهذا يعني إن اللغة العربية له جمهور دولي ضخم، سواء بالنسبة للشركات التي تقع في الشرق الأوسط أو في الخارج.

تسليط الأضواء على الشرق الأوسط

في الوقت الحاضر، الشرق الأوسط هي موطن ل 250 مليون فرد: أكثر من 141 مليون شخص منهم لديهم إمكانية الوصول إلى شبكة الإنترنت، وحوالي 108 مليون شخص يفتقرون إلى سبُل الاتصال بالإنترنت. ومن المتوقع قريباً أن يتجاوز عدد مستخدمي الإنترنت في المنطقة 150 مليون نسمة، لأنها واحدة من أسرع أسواق الإنترنت نمواً في العالم.

في الواقع، أظهرت دراسة مشتركة أجرتها مجموعة هوت و وي أر سوشيال وهي وكالة عالمية تقع في نيويورك، أن منطقة الشرق الأوسط شهدت زيادة عاماً بعد عام بنسبة 15٪ في عدد مستخدمي الإنترنت بحلول يناير 2017.

استطاعت العديد من الشركات الاستفادة من إمكانية وجود بنية تحتية تكنولوجية مثيرة للإعجاب وتوافر الوصول إلى الإنترنت بسهولة، من خلال استخدام استراتيجيات التسويق الرقمي لاختراق السوق وتوسيع نطاق علامتها التجارية.

لماذا تستثمر في التسويق باللغة العربية؟

هنالك ما يقارب من 422 مليون شخص من الناطقين باللغة العربية سواء اللغة العربية لغتهم الأم أم لا

إن اللغة العربية هي اللغة الخامسة الأكثر انتشارا في العالم، كما يتبين من أرقام منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو(.

حوالي 41 في المئة (175 مليون) منهم من مستخدمي الإنترنت النشطين، كما أشرنا أعلاه. وعلى الرغم من أن الخبراء يتوقعون أن يزداد عدد مستخدمي الإنترنت الناطقين باللغة العربية في السنوات المقبلة، إلا أنه لا يزال هناك توافر محدود جدا للمحتوى العربي على الإنترنت. وفي السنوات الأخيرة، لم تبلغ نسبة المحتوى العربي على الإنترنت إلا 1 إلى 1.5 في المئة فقط.

هذا الوضع يتيح فرصة قيمة للشركات لإنتاج محتوى عربي المنحى لتهيمن على الأسواق الغير مستغلة مما يجعلها متقدمة على منافسيها.

هل التسويق الرقمي باللغة الإنجليزية لا يكفي؟

تتيح لك استراتيجيات التسويق الرقمي باللغة الإنجليزية الوصول إلى جمهور دولي، في حين تتيح لك اللغة العربية التواصل بشكل أفضل مع المستهلكين الناطقين باللغة العربية في 22 بلداً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وبالإضافة إلى ذلك، تشير الإحصاءات إلى أن هناك ما يقرب من 50 مليون مستخدم على الانترنت الذين يفضلون استخدام اللغة العربية عند إجراء البحث عبر الإنترنت. وحوالي 54٪ من عمليات البحث على موقع غوغل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كانت باللغة العربية و 34٪ باللغة الإنجليزية و 8٪ باللغة الفرنسية. وتصدرت المملكة العربية السعودية أكبر عدد من عمليات البحث العربية، حيث تأتي مصر والإمارات العربية المتحدة في المرتبة الثانية والثالثة. وتُظهر هذه الأرقام أن هناك حاجة ماسة لتوافر المحتوى العربي على الانترنت التي لم يتم تلبيتها بعد.